الرئيسية » الطور الثانوي » تلاوة القرآن الكريم، فضلها و تجويدها (العلوم الإسلامية) السنة الأولى ثانوي

تلاوة القرآن الكريم، فضلها و تجويدها (العلوم الإسلامية) السنة الأولى ثانوي

الميدان:القرآن الكريم والحديث الشريف.
الوحدة التعليمية:تلاوة القرآن الكريم، فضلها وتجويدها.
الهدف التعلمي:أن يعرف فضل تلاوة القرآن وآدابها ويميز بين بعض أحكامها ويُعظّم كتاب الله.
أولا-فضل تلاوة القرآن الكريم:
1-فضائل القرآن الكريم:
أ-أحسن الكلام:قال تعالى”اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ “الزمر23
ب-القرآن موعظة وشفاء:قال تعالى:”يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ”يونس57
2-ثواب قارئ القرآن:نذكر منها:
أ-تحصيل الأجر الجزيل:قال تعالى”إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ﴿٢٩﴾ِلِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ﴿30﴾” فاطر29-30 وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ: قَالَ9:”مَنْ قَرَأَ حَرْفًا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ فَلَهُ بِهِ حَسَنَةٌ وَالْحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا لَا أَقُولُ الم حَرْفٌ وَلَكِنْ أَلِفٌ حَرْفٌ وَلَامٌ حَرْفٌ وَمِيمٌ حَرْفٌ”رواه الترمذي
ب-نيل الشفاعة:عن أَبي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيّ قَالَ:سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ9يَقُولُ:اقْرَءُوا الْقُرْآنَ فَإِنَّهُ يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ شَفِيعًا لِأَصْحَابِهِ”رواه مسلم.
ج-المكانة الرّفيعة في الجنّة:عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا ـ قَالَتْ: قَالَ9:”الْمَاهِرُ بِالْقُرْآنِ مَعَ السَّفَرَةِ الْكِرَامِ الْبَرَرَةِ”رواه مسلم
3-آداب قارئ القرآن الكريم:
أ-الإخلاص:أي يخلص نيته لله تعالى في قراءته.قال تعالى:”وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ “البينة5 ولقوله9″إنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ، وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ نَوَى”رواه البخاري
ب-الطهارة:يستحبُّ أن يقرأ وهو على طهارةٍ ووضوء لأن القرآن أفضل الأذكار.
ج-حسن الهيئة:يستحب أن يكون المكان والثياب نظيفا وأفضله المسجد ويستقبل القبلة ويجلس جلوسا لائقا.
د-التدبّر:قال تعالى:”كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ”ص29
ه-التّجويد:قال تعالى”وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً “وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أنّ النبي9قال له”يا أبا موسى لَقَدْ أُوتِيتَ مِزْمَارًا مِنْ مَزَامِيرِ آلِ دَاوُدَ “رواه البخاري ومسلم.
ثانيا:تجويد تلاوة القرآن الكريم:
1-تعريف التّجويد:لغة:هو التحسين والإتقان.
اصطلاحا:هو إخراج كل حرف من مخرجه مع إعطائه حقه ومستحقه.
ملاحظة:حق الحرف صفاته الذاتية اللازمة التي لا تفارقه كالجهر والشدّة.ومستحق الحرف صفاته العَرَضية التي يوصف بها أحيانا وتنفك عنه أحيانا أخرى كالتفخيم والترقيق.
2-حكمه ودليله:فالعلم به فرض كفاية،والعمل به فرض عين على كل قارئ للقرآن في الصلاة وغيرها بدليل قوله تعالى”وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً”
3-مراتب التلاوة: للتلاوة ثلاث مراتب وللقارئ أن يختار التلاوة بإحدى هذه المراتب:
أ-التـحـقيق:وهو القـراءة تؤدة واطمئنان مع إعطاء الحروف حقها ومستحقها من التلاوة.وهو أفضلها.
ب-الحَـــدْر:وهو الإسراع في القـراءة مع مراعاة أحكام التجويد – من إدغام وإظهار وإخفاء…إلخ-
ج-التـدويـر:وهو القـراءة بحـالة متوسطة بين الحَدْر والتحقيق.
4-أحكام الاستعاذة والبسملة.
1-الاستـعاذة:صيغتها أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، ومعناها ألتجئ وأعتصم بالله من كيد الشيطان وشره.
-حـكمها:قيل مندوبة عند أكثر العلماء وقيل واجبة لقوله تعالى:” فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآَنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ”النحل 98.
2-البسمـلة:ولفظها بسم الله الرحمن الرحيم، ومعناها أبدأ تلاوتي أو عملي باسم الله.
أوجه قراءة الاستعاذة مع البسملة :
أ-قطع الجميع.
ب-وصل الجميع.
ج-قطع الاستعاذة،ووصل البسملة بأول السورة.
د-وصل الاستعاذة بالبسملة وقطع البسملة عن أول السورة.
من أحكام البسملة:
أ-البسملة ثابتة في جميع سور القرآن عدا سورة براءة(التوبة)
ب-إذا قرأت من أول السورة فالأفضل قراءة البسملة
ج-إذا قرأت في أثناء السورة فيباح أن تقرأها أو تتركها
د-لا يجوز لك أن تصل آخر السورة بالبسملة وتقف عليها لأنّ البسملة لأول السور لا لأواخرها

تعليقات فايسبوك

شاهد أيضاً

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي تمارين الدعم من إعداد الأستاذ: شارفية أمين تعليقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.