الرئيسية » الطور الثانوي » الفطرة الإنسانية في القرآن الكريم 2 ثانوي

الفطرة الإنسانية في القرآن الكريم 2 ثانوي

الميدان: القرآن الكريم والسنة النبوية.                                                                               

الوحدة التعليمية: الفطرة الإنسانية في القرآن الكريم                                                                

الهدف التعلمي: أن يعرف مفهوم الفطرة ويستنبط وسائل المحافظة عليها من خلال تحليل النصوص المقررة،ويحرص على سلامتها من الانحراف ويستنبط أهم الأحكام والفوائد.     

أولا-تعريف الفطرة:

لغة: الابتداء والاختراع والخلق.

اصطلاحا: هي الجبلة والخلقة التي خلق الله عليها الإنسان أصلا فهي ذاتية غير مكتسبة وقوة كامنة في عمق الإنسان تتأثر إيجابا وسلبا.

ثانيا-وسائل الحفاظ عليها:

-طلب العلم الشّرعي.

-البيئة الصّالحة والتّربية السّليمة.

-تقوى الله عزّ وجلّ.

 ثالثا-أسباب انحراف الفطرة:

1-غواية الشّيطان بدافع الحسد: و من وسائله في ذلك:

أ-التضليل و التغرير بالأماني :

قال تعالى:﴿ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا (118)وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِينًا (119يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا﴾النساء119-120

ب-التزيين:

لقوله تعالى:﴿وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ ﴾النمل24 وقال أيضا”قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ” 

-2 البيئة المنحرفة و تقاليدها الفاسدة:

فالتقاليد و العادات الاجتماعية لها أثر في تحويل هذه الفطرة من التمسك بالدين إلى التمسك بالعادات التي تتنافى مع الإسلام.

قال تعالى”بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَىٰ أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَىٰ آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ”الزخرف22

الغفلة عن الله و إتباع الهوى:

فغفلة الإنسان وتناسيه وعدم اهتمامه بتعاليم الدين الإسلامي من أسباب انحراف الفطرة لقوله تعالى”وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ  قَالُوا بَلَىٰ شَهِدْنَا أَن تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَٰذَا غَافِلِينَ”الأعراف172وكذلك إتباع شهوات النفس وأهوائها يصد الإنسان عن الدين و هو يعلم أنه يسير في غير الطريق الصحيح قال تعالى”أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَٰهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَىٰ عِلْمٍ”الجاثية23

رابعا:نتائج الانحراف عن الفطرة: نذكر منها

-1 ظهور الفساد في البر والبحر كظهور الأمراض والأوبئة والمجاعات.

-2 اختلال موازين الحياة الآمنة نظرا لفساد الفطرة وانحرافاته نحو الماديات.

 3-وقوع المشقّة والحرج على النّاس كالفقر والآفات الاجتماعية.

 خامسا-عوامل تقويم الفطرة:

1-إرسال الرسل وإنزال الكتب: فمهمة الرسل تذكير الناس بما فطرهم الله عليه من التوحيد والإيمان قال تعالى”رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ”

2-النظر والتأمل في الكون:فإن فيه من الآيات والدلائل ما يجعل الإنسان يعلن خضوعه لخالق هذا الكون العظيم.

3-الابتلاءات بالضر والخوف:كالمرض وموت الأقارب وكبر السن وكلها أسباب ليعيد الله الإنسان إليه ويذكره به.

3-الأحكام والفوائد المستخلصة: اختيار الآية 30 من سورة الروم.

أ-الأحكام الشرعية

-وجوب الإقبال على الله تعالى بعبادته والإخلاص له فيها.

-وجوب الإنابة إلى الله تعالى والرجوع إليه في كل حال.

ب-الفوائد

-الإسلام هو دين الله الذي خلق الإنسان متأهلا له ولا يقبل منه دين غيره.

تعليقات فايسبوك

شاهد أيضاً

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي تمارين الدعم من إعداد الأستاذ: شارفية أمين تعليقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.