الرئيسية » الطور الثانوي » تحليل وثيقة خطبة  الرسول صلى الله عليه و سلم في حجة الوداع (علوم إسلامية) السنة الثالثة ثانوي

تحليل وثيقة خطبة  الرسول صلى الله عليه و سلم في حجة الوداع (علوم إسلامية) السنة الثالثة ثانوي

الميدان: السيرة و الحضارة.  

الوحدة التعليمية: تحليل وثيقة خطبة  الرسول صلى الله عليه و سلم في حجة الوداع.

الهدف التعلمي: أن يتعرف المتعلم على وثيقة خطبة حجة الوداع و يحلل ما تضمنته من أحكام و توجيهات. 

أولا: المناسبة والظروف:

اليوم 9 من ذي الحجة من السنة 10هـ، يوم عرفة من حجة الوداع.

قال تعالى: «الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا» المائدة 03

هي: وداع لأمته، و توصية للناس الحاضرة و الأجيال القادمة و البشرية جمعاء،و تلخيص لأهم أحكام الدين ومقاصده، اكتمال الدين،تمام النّعمة،انتصار الإسلام،و الشهادة على تبليغ الرسول ص للرسالة و أدائه التام للأمانة.

ثانيا: شرح المفردات:

وَأَعْرَاضَكُمْ عَلَيْكُمْ حَرَام: بمعنى لا تحل.

موضوع: أبطل كل شيء من أمور الجاهلية،فجعله كالشيء الموضوع تحت القدم من حيث إهماله وعدم المبالاة به

النسيء: تأخير حرمة محرم إلى صفر أيام الجاهلية.

فلا يُوطْئنَ فرُشَكُمْ غيركَم: يحافظنْ على حرمة البيت،ويقدّرْن أمانة الزوجيّة ولا يأذن لأحد ممن تكرهونه دخوله عليهن.

عـوان: أسيرات.

رجب مضر: قال ابن حجر:وكانت مضر تبالغ في تعظيم شهر رجب فلهذا أضيف إليهم.

ثالثا: تحليل نص الخطبة:

اشتملت خطبة حجة الوداع على عشر وحدات ( محاور و مواضيع) هي:

الوحدة الأولى: الاستفتاح بحمد الله و الثناء عليه من أجل تهيئة المتلقي لقبول الفكرة (خطبة الاستفتاح) [الحمد لله نحمده ونستعينه…أما بعد]

الوحدة الثانية: الوصية بتقوى الله تعالى بالحث على طاعته واجتناب معصيته [أوصيكم عباد الله بتقوى الله] و توديعه للصحابة بقوله [لعلي لا ألقاكم بعد عامي]

الوحدة الثالثة: الإعلان عن حقوق الإنسان في الإسلام و بيان أن المسلم حرام دمه و ماله و عرضه [أيّها النّاس إنّ دمائكم وأموالكم وأعراضكم حرام]

الوحدة الرابعة: الأمر بأداء الأمانة و التبرؤ من مآثر الجاهلية السيئة كالثأر و دماء الجاهلية و أكل الربا [فمن كانت عنده أمانة فليؤدها إلى من ائتمنه عليها]

الوحدة الخامسة: التذكير من مكر الشيطان و حيله و الأمر بعدم طاعته [أما بعد أيّها النّاس: إن الشيطان قد يئس…فاحذروه على دينكم]

الوحدة السادسة: النسيء تبديل لقوانين الله و تضليل النّاس عن المبادئ و التأكيد على قيمة الوقت و الحفاظ عليه و تخصيص بعضه بالفضل و التعظيم و الحرمة [أيّها النّاس إنما النسيء زيادة في الكفر].

الوحدة السابعة: الإعلان عن حقوق المرأة في الإسلام و الحث على ضرورة الإحسان في معاملة الزوجة كما بيّنت أيضا واجبات الزوج و الزوجة [أيّها النّاس اتقوا الله في النِساء].   

الوحدة الثامنة: الإرشاد على التمسك بالكتاب و السنة حيث أنهما سبب حماية الأمة من الظلم و الضياع و مصدرا سعادة الدارين [فإني قد تركت فيكم…كتاب الله وسنة نبيه]

الوحدة التاسعة: الإشارة إلى أساس التفاضل بين النّاس فالنّاس كلهم لآدم و أساس التفاضل بينهم هو طاعتهم لله و تقواهم له [إن ربكم واحد وإن أباكم واحد كلكم لآدم وآدم من تراب].

الوحدة العاشرة: ذكر بعض مسائل الميراث و الوصية و النّسب حيث أمر بالالتزام بما أمر الله و عدم مخالفته [إن الله قد قسّم لكل وارث……..صرفا ولا عدلا]

رابعا: الحقوق التي تضمنتها الخطبة:

1-حق الحياة:

أول و أقدس حق جعله الله للإنسان فلا يحق لأحد أن يسلبه هذا الحق.

قال تعالى:«وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ»كما أوجب القصاص و الدية و لم يتسامح مع القتل الخطأ،كما حرم على الإنسان قتل نفسه (الانتحار) لقوله تعالى:« وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا»النساء.

2-الحق في الأمن:

الأمن هو تحقيق السكينة و الطمأنينة والاستقرار على مستوى الفرد و الجماعة، لذلك لكل إنسان الحق في أن يعيش آمنا على نفسه و دينه و أهله و عرضه و ماله و لا يجوز لأي كان أن يرعبه أو يعذبه أو يعتقله دون حق.

لقوله تعالى:«رَبِّ اجْعَلْ هَٰذَا بَلَدًا آمِنًا».

و لقوله-ص-«من روّع مؤمنا روّعه الله يوم القيامة»

و قال أيضا: “كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ”

و للحفاظ على هذا الحق عاقب على جريمة الحِرابة.

و للأمن آثار فهو يعمل على المحافظة على مقاصد الشريعة الإسلامية و ينشط الحركة التجارية و الاقتصادية و يشجع على الاستثمار،و يؤدي إلى الرقي و الازدهار و التنمية و الإحساس بالراحة و الثقة و ينشر العفة و الطهارة في المجتمع.

3-الحقوق الزوجية:

الوصية بالنساء من خلال معاشرتهن بالمعروف و اجتناب ظلمهن و بهذه الوصية نالت المرأة احترامها كزوجة و أخت و أم و بنت و من بين الحقوق الزوجية التي تكلمت عنها الخطبة نجد:

حق بيت الزوجية: بحيث تحافظ فيه على حق وصية زوجها ولا تدخل أحدا يكرهه وتحافظ على الأسرار الزوجية.

حق الطاعة للزوج: فالمرأة مأمورة بطاعة زوجها في كل أمر إلا ما كان في معصية الله.

حق النفقة و الكسوة: و ذلك من غير إسراف ولا تقتير.

4-الحق في المساواة والعدالة:

حطّم ص كل المعايير الزائفة للتفاضل بين النّاس كمعيار الجنس أو اللون أو الغنى أو الفقر تحقيقا لمبدأ المساواة والعدالة بين الناس.

لقوله تعالى: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ» الحجرات

خامسا: القيمة التاريخية و التشريعية و الحضارية للخطبة:

أ-القيمة التاريخية: سبق الإسلام في الإعلان عن حقوق الإنسان كما أنها تعتبر مرجعا ومصدرا لتاريخ الجاهلية وصدر الإسلام حيث يجد فيها المؤرخ لهذه الفترة بغيته وضالته.

ب-القيمة التشريعية: بيان الأصول العامة للتشريع الإسلامي وإعلان كمال الديّن وتمام النّعمة بالإسلام.

ج-القيمة الحضارية: و ذلك بضمان حق الإنسان في الحياة حتى قبل ميلاده واعتبر الاعتداء عليه اعتداء على جميع النّاس بخلاف القوانين الوضعية التي لا يحظى فيها الإنسان بنفس القيمة ما لم يتميز بالحرية.

تعليقات فايسبوك

شاهد أيضاً

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي

سلسلة تمارين حول الظواهر الكهربائية 3 ثانوي تمارين الدعم من إعداد الأستاذ: شارفية أمين تعليقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.